تفاءَل لترى الجمال من حولك?

لنتفاءل✨
يا صديقى لماذا أراكَ حزينا هكذا أهذا كله لأنك فقدت شيئًا تحبه أم أنك فقدت عزيزا عليك ….
دعنى أسألك سؤالًا ماذا تجْنِى من التشاؤم والحزن!!؟
دعنى أجيبُك
تجْنِى الغم وترى الدنيا بمنظار التشاؤم و تصبح ذا قلبٍ عجوز ومهمومًا و تفقد الاستمتاع بوقتك والاستفادة منه وتضخم الأمور ويكون من الصعب إيجاد حلٍّ لمشاكلك….

يا صديقى لتتفاءَل فالله ورسوله يحبان المتفائلين .

وهذا هو الدليل من القرآن والسنة
قوله تعالى “إنه لا ييأس من روح الله إلا القوم الكافرون ”

وقوله صلى الله عليه وسلم “«لا عدوى ولا طيرة ولا هامة ولا صفر، ولا نوء ولا غول، ويعجبني الفأل»
ومعنى الفأل هى الكلمة الطيبة.
ومن أمثلة ذلك أن يسمع المريض من يقول: يا سليم يا معافى فيسره وهكذا إذا سمع من ينشد ضالة: من يقول: يا واجد، أو يا ناجح أو يا موفق ذلك ويتفاءل به.
فهذا يدل على أهمية التفاؤل وهى صفة امتاز به النبى صلى الله عليه وسلم.

تَفاءَل فللتفاؤل نتائج إيجابية جمَّة .
وارضى بما قدَّره الله لكَ ولا تنظر إلى ما فى يد غيرك فأنتَ لا تعلم ما مرَّ به ذلك الشخص ليصل إلى ما يصبو إليه ولا تقارن نفسك بأحدٍ فجميعنا سواسية فى الأرزاق ولكن كل مِنَّا أخذ رزقه فى شىء وحُرِم من شىء آخر فلربما حرمك الله من شىء ليعطيكَ شيئا أفضل منه وليجعلك تبكى من شدة الفرح فالله حكيم وعليم بذات الصدور فهو يعلم ما تتمناه ولكنه سيحققه لكَ فى الوقت المناسب الذى تكون فيه مستعد.
يا صديقى لا تدع للحزن طريقًا إليك وثق تماما بأن تلك الجروح ستلتئم ولكنها تحتاج بعض الوقت وتحتاج شخصا متفائلًا حتى ينهض من جديد ويكون قادرا على تخطِّى تلك الصعوبات .

أنسيت قول الشاعر إيليا أبو ماضي:

أيها الشاكى وما بكَ داء …… كن جميلا ترى الوجود جميلا .

إن التفاؤل يقود إلى الأمام ويدفع الإنسان لتحقيق أحلامه ويجعلك ترى كل شىء جميلًا من حولك .
التفاؤل شمعة وضاءَّة تزيل الحزن والهم واليأس وتبعث فى النفس الطمأنينة وتنير القلب .

يا صديقى لتتفاءَل ولتعلو البسمة ثغرك
لأن التشاؤم والحزن لا يليق بقلبٍ جميل مثل قلبك.

أخبرونى بآرائكم ?
أستقبل الانتقاد بصدر رحب?

‫6 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *